الخميس، 30 أكتوبر، 2014

دروس في الهدوء

وتخفت قهقهة العاهرات،
تضطجع المدينة بعد عطلة نهاية اسبوع،
يترنح السكارى على الطرقات،
تبتسم شقراء بخجل وابتسم،
نتضاحك سرا،
على مجموعة ثملين عائدين من علب الليل.
ارتشف نبيذا احمر،
وانا اراقب ذاك الجمال الهادئ،
الهادئ الذي يذبح،
ذبحا لا كذاك القادم من نشرات الاخبار
الأخبار سيأتيك بها من لم تعلم:
الشرق في احتراق ازلي،
الشمطاء يأفل نجمها،
أعداء يتهاوون،
وأصدقاء يضطربون.

و أنت في منفاك الريفي
الذي لا يزعزع سكونه
سوى هواء يمر ناعما على ورق خريفي،
كما تمر الايام بسرعتها الهادئة،
وانت في حقلك الريفي،
تشذب شجرة الاصدقاء بعناية،
كما كنت تفعل منذ الصغر،
أيها الريفي الاحمق،
تندغم اكثر بما تبقى من اوراق على الشجرة،
تعقد هدنة مع التاريخ،
كي تستطيع ان تنام باكرا ايها العجوز بهدوء،
لا شيء يؤرقك سوى الذكريات،
حين تخرج من اللاوعي،
فتحرقها كي تنعم بالهدوء.
"نم يا حبيبي ساعة"،
تتضاحك مع الشقراء على الثملين،
وانت سرا تتضاحك على التاريخ.
"نم ساعة"،
وتنام من فرط الهدوء،

"نم ساعة"

الاثنين، 20 أكتوبر، 2014

90 سنة

مرحبا انا شب لبناني. ربيت عتقاليد لبنانية منها مثلا احترام الكبير. في متلها هالعادة مثلا. خاصة اذا كان الكبير بالعمر كبير بالفكر وبالتضحية وبالاخلاق.
بس يا خيي جيل اليوم ما عندو كبير، بيطلعلك واحد جربوع بدو يهجم عبيو وجدو. ووحدة مش معروف قرعة بيا منين بدها تضحك عزلمي ختيار لانو مش قادر يمشي مزبوط. هاي بيقولولا عنا وجع يخلع نيعك خلع.
ولا هيدا جدك هيدا لولا انت ما كنت موجود. فاحترم نفسك واحترمو هاي اهم شي. شايفلو وجو مجعد. عمرو 90 لانو. بس ليك هيدا شب اكتر منك. هيدا بعقلو بيوزن بلد. هيدا العصاية يللي عم يتكي عليها هادد فيها جبال.
عرفتو عن مين عم احكي. اكيد لا. كل مرة ما بتفهموني لما اعطي امثلة فرح احكي مباشر.
هيدا اللي عمرو 90 ،  هيدا الحزب الشيوعي اللبناني .
عرفتو. في ناس ما بيعرفوه. في ناس ما بيعرفو مين ولادو. فينا نسميلون ياهون. بس تيعرفو حتى اذا جربو يحكو بالعاطل عن معرفة يلزمو حدودون واذا عن جهل يخرسوا افضل. لانو ليكو ما بقا  مسموح التطاول كيف ما كان. مش انا يللي عم هدد. بس هيدا حزب تاريخيا وفكريا عندو عنف ثوري. فهيدا الشي ممكن بايا لحظة يرجع. يعني خاصة انو طول عمرون العمال يللي هني اساس هالحزب ما عندون شي يخسرو غير قيودون. يعني ما بتعرفو بايا لحظة بيرجع بيدير ضرب الرصاص. خاصة انو اليوم الظروف مؤاتية كتير. ليس. ما علينا.  
خلينا نسمي يا اخي في ناس فقدو الذاكرة وفي جاهلين وفي عملاء وفي متواطئين وفي خونة وفي متخاذلين وفي فاشيين وفي طائفيين وفي صهاينة. هول رح نضلنا نحاربون كيف ما كان برصاص وبكلمة وبنغمة. هيدا  حدا عمرو 90 . عندو ولادو كتير ووين ما كان منتشرين.
هيدا ناهل من تراث ماركس وانجلز ولينين وستالين كمان. ما حدا يجي يقلي هلق هول يهود وماسونية. وما حدا يقلي قتلو عالم. يمكن قتلو بس اللي لازم ينقتل. عاساس انو الزعماء بلبنان وبالعالم العربي و ببلاد الغرب ملايكة. ما هول كلون قتلو واكتر وباسم الله وانبيائو.
هيدا ناهل من تراث غيفارا وكاسترو حرب انصار باسم الجبهة جمول منغنجا نحنا.
هيدا ابنو فرج الله الحلو يللي دوبو بالاسيد لانو رفض يخضع لقرار التقسيم، لانو فلسطين كانت وبعدا اولوية. ولانو رفض يخضع لنظام عربي قمعي بعدنا عم نتوارثو
و هيدا ابنو جورج حاوي يللي فجرو لانو كان عابر للطوائف. هيدا اول واحد قوص عاسرائيل وقت اللي غيرو رش رز.
هيدا ابنو شيخ متل حسين مروة، شيخ درس تاريخ حضارة  عربية اسلامية لبقتلو قوى اسلامية ظلامية بيسموهو.
وهيدا ابنو مهدي عامل يللي دقنو بتوزع فكر عالعالم والفكر بيخوف الجهلة فقتلو تيترتاحو.
هيدا بناتو لولا ووفاء ويسار  وهيدا شبابو جمال وميشال . سامعين بطرابين الحبق هودي طرابين الحبق يللي ضحوا بشبابون منشان الوطن. هول شيوعيين
هيدا ابنو فرج الله حنين شهيد الجامعة ووردة بطرس شهيدة النقابات. هيدا عامل كتير للشعب وللبلد.
ولك يا عمي ان ضليتني عد ما بخلص. عيلة كبيرة كتير وبفتخر بكل واحد فيها.
من بعد هالحكي اذا حدا بيفتح تمو من هلق لشهر بيشوف شي ما بيعجبو.  في نياع بدا تنخلع وفي رقاب بدا تنفك.  ايه نعم انا الجبان عم هدد. بس انا متل غيري ما عندي شي اخسرو. وما خايف من شي حتى الموت. هيدا الحد الاقصى. ما انا عنصر زحاف بهالعيلة. واذا انا الجبان وهيك فكيف القبضايات.
اذا ما حدا يحكي. بدنا نعيد ونفرح .
بعد العيد لكل حادث حديث. يمكن نفوت عمستشفى بس تنطلع اقوى .  ويمكن يصير كتير اشياء.
بس اوعى تفكرو انو هالختيار يللي عمرو 90 رح يموت. فشرتو برقبتكون. هيدا ختيار اذا شفتو تعبان بتساعدو بتقلو قوم يا جدي. مش بتقعد تدفش فيه.
  معقول يموت حدا عندو هالعيلة. ما رح يموت قبل ما نموت نحنا او يللي رح يجو من بعدنا.
هيدي سنديانة حمرا ما بتموت . في ورق بيوقع. بيطلع غيرو. في ناس بتجرب تقصا ما بيطلع بايدا. مشرشة بالارض.

هيدي سنديانة حمرا. هاي احلى سنديانة.

الأحد، 19 أكتوبر، 2014

فروقات 1: لبنان VS فرنسا






1-     فرق اول - الثقافة:
لبنان: اذا لعبت واتساب وانت عم تسوق السيارة: انسان طبيعي.اذا قريت كتاب بوسيلة نقل عامة او عجنب الطريق او حتى ببيتك: انسان مجنون.
اوروبا:اذا قريت كتاب بالمترو او عجنب الطريق او بالحمام او بحي الله مطرح : انسان طبيعي جدا.
فرق اول مريح

2-     فرق تاني – الاكل:
لبنان: ساندويش شاورما من عند بربر اسمو شاورما وبتختصرو اكتر بدجاج ولحمة.
فرنسا: ساندويش شاورما دجاج اسمو بيصير Kebab . لا وزيادة ممكن ينعمل بخبز ال Taco . ايه معليه الكباب انواع : حلبي، اسطمبولي، اورفلي، ... ومش عدجاج.
لبنان: اكبر طبخة اسما بيضلو صغير كلمة: ملوخية، مغربية، رز عدجاج يا اخي. وكلو بتعرفو كابن البلد.
فرنسا: اصغر صحن يللي بيكون entrée اسمو مكون من شي 4 كلمات والمشكل بدك تفهم. انو بحمل Dictionnaire معي عالمطعم. مش مقبول. طيب هيدي كيف بفهما مثلا
Une flammekueche, tarte flambée   alsacienne, à base de lardons et d'oignon 
بجيب كتاب اناهيد بالفرنسي يعني؟
بس فعليا رغم صعوبة الاسماء بس في اكلات طيبة وغريبة سواء من المطبخ الفرنسي او من مطابخ العالم المختلفة.
فرق تاني مريح ومش مريح

3-     فرق تالت – النقل:
فرنسا: اليوم لاول مرة من شي شهر بطلع بسيارة. عم تتخيلو الموضوع. مش هينة ابداً. استقلالية تامة عن التبعية للسيارة. يمكن مش شي مهم. بس انو الي مهمة ومش متعبة.

لبنان: لانو ما كنت حب سوق ولاني حمار سواقة. ولانو اكتر شي كان فيها قرار نكاية كانت مجرد التخلي عن السيارة بالبيت و اختيار وسائل نقل عامة (اذا سميناهون هيك) كان قرار متعب. بس بتاخد القرار كجزء من النكاية المستمرة بالمجتمع. متل ايا قرار نكاية تاني اخذ من نوعية السهر للبنات للتتييس بكتير مطارح. 
هون الحرية بتغنيك عن النكاية. ما في حاجة تعمل نكاية لحدا. هيدا اذا كان في حدا لتعملو نكاية.
فرق تالت مريح






4-     فرق رابع – الدخان:
هون بترتاح من الدخان. فيك عالقليلة توقف. عندك اسباب مقنعة: السبب المادي اهما. علبة بحق كروز. مش منطقي. بعدين اهم شي السبب الصحي المزمن. وسبب الريحة. اكره شي بالدخان الريحة. بتحط كولونيا ما بتاثر. الروايح البشعة بتغطي عالحلوة. متل ما بيغطي ايا شي بشع عايا شي حلو. وعندك هون اهم سبب للاقلاع عن الدخان: الراحة النفسية، فضاوة البال ، هاي حقا مصاري. ما عندك نفس وجعات الراس اللي بتخليك تفكر باستمرار وعندك حرية مش متاحة هونيك.
الحرية هون حلوة كتير احيانا بتكون مزعجة. حرية مرا او زلمي عمرو 90 سنة يتزلط عالبحر مش حلوة. حرية انو جارك بالمترو يسمعك  موسيقتو من سماعتو مش حلوة. وقفلي هالتكنو يا اخي. صرعتني ..... الخ
 بس شو ما كان بتضل الحرية حلوة.

5-     فرق خامس – الشحادين :
بتصادف ناس بالشوارع. بس هون بيكونو من ايدون. بلبنان لبنانيين او لاجئين سوريين. اطفال او مرضى بيتم استغلالون من قبل مافيات.
هون في انواع بس في جزء كبير من الفرنسيين العاطلين عن العمل ويللي مشردين. رغم تشردون بيكونو مربيين كلاب وطبعا بيحششو وبيشربو بشكل مكثف. بس اللذة انو فيهون نماذج غريبة. شحاد بالطريق عم يقرا او عم يدق موسيقى. او بيكون حاطط شي حكمة فلسفية ليشحد مش ستيريو: الله يخليك ، الله يوفقك ، الله ....
وفي نوع تاني غجر او عرب. هني فعليا ازمة كبيرة. بس ما بعرف شو الحد الفاصل بين انو يكونو الفرنسيين عنصريين تجاهون وبين انو هني بستاهلوها بمحل من المحلات نتيجة تصرفاتون.




الثلاثاء، 14 أكتوبر، 2014

يا بحر يا صديقي الجديد

قلت يا بحر: فلتأت السفينة،
تأخذني إلى حيث السكينة،
تكشط عن جلدي عذابات السنينا،
كل تلك الخناجر والسكاكينا،
وسقطات الريفي الاحمق في جوف المدينة.

قلت يا بحر: ها نحن أبحرنا،
توجست كما توجست
حين سهرنا وحين سكرنا ،
وحين انتصرنا وحين انكسرنا،
وحين غامرنا وحين قامرنا.


قلت يا بحر: علمني السباحة،
مر عمري كذا ولم اخض في ساحة،
لم اعثر على قلب يقيني من القباحة،
وحيدا كنت احمل السلاحا
وحيدا ابقى في مهب الرياحا.

قلت يا بحر : خذني حيث تريد،
لم اعد ريفيا احمق او عنيد،
بي توق الى كل جديد،
فارميني هناك في البعيد البعيد،

يا بحر يا صديقي الجديد.