الثلاثاء، 27 يوليو 2010

شحاد


شحاد - لما عيونك تتطلع يا حلوة بهالشحاد النار بقلبو بتتولع شعلة بتنقاد هالزلمي ال توبو مفلع زي هالبلاد ما بيحلم منك يسمع كلمة بالضاد كيف بدك لما يقشع صاروخ غراد صوب عقلب موجع ومتل الصياد صابوا بضربة تخلع ورب العباد لك لو ما الله يشفع كنت ببراد وعقبري عم اتودع من دون ولاد كرمالك عم اتجرع فرقة وبعاد بركي شي يوم بيرجع وممكن تنعاد بس بوسة وحدة بتنفع عيد الاعياد من بعدا دغري بنزع توب الشحاد


احسان المصري

الجمعة، 23 يوليو 2010

ذكرى ثورة يوليو



ذكرى رحيل عبد الناصر

" نعيش معك / نسير معك / نجوع معك / وحين تموت / نحاول الا نموت معك ! " . هكذا وصف محمود درويش صلة الجماهير العربية بجمال عبد الناصر او الرجل ذو الظل الاخضر كما سماه .

ولا غرو ان الشاعر كان محقاً فالرجل الذي ثار على النظام الملكي واقام الجمهورية مع رفاقه من الضباط الاحرار , وامم قناة السويس , ووضع قوانين الاصلاح الزراعي , واقام الجمهورية العربية المتحدة , وحرر اليمن من الرجعية , وخاض الحرب تلو الاخرى سعياً وراء تحرير فلسطين, وتحقيق الوحدة , وردع المحاولات الاسرائيلية - الاميركية , كان افضل ما حصل للامة العربية لردح من الزمن .

ومن البديهي ان كل هذه الانجازات البت عليه اعداءه في الداخل والخارج . فعملوا من خلال العدوان الثلاثي الاسرائيلي – الانكليزي – الفرنسي عام 1956 حتى حرب 1967 على تحطيم " ابو خالد ".

وقد ساعدتهم سطوة الاستخبارات في تشويه صورته , فقد لعبت هذه الاخيرة دوراً في تفكيك عرى الوحدة المصرية – السورية , وباعدت الشقة بين عبد الناصر وقوى اليسار بممارساتها التعسفية , وساهمت بشكل رئيسي في النكسة , وقد ظهر حضورها جلياً في ارتداد السادات عن سياسة سلفه .

ورغم كل هذا لا تزال صورة هذا القائد العظيم ماثلة في اذهان العرب . واذ نردد معه : " لا بد ان تتأكد الحرية السياسية في كل وطن عربي قبل ان يصبح امر الوحدة العربية امراً مطروحاً ... حتى تستطيع الشعوب ان تعلن رأيها وتبدي مشيئتها كذلك لا بد ان تتأكد الحرية الاجتماعية وتتسق في كل وطن عربي قبل ان يصبح امل الوحدة العربية امراً قابلاً للتحقيق ." والى ان يتحقق هذا الامل سنحاول على الاقل الا نموت .
احسان المصري
مقال قديم نشر في السفير 29-09-2007 و المستقبل 27-09-2007 و النهار 05-10-2007 و الانباء 02-10-2007

الخميس، 22 يوليو 2010

ناسك

- كيف كنت مصدقك يا وطن يا كذبة
افنيت عمري وشمعي عم يدوب
مشيت ما لقيت غير شوك بدربي
ومجتمع فارغ مليان بالعيوب
شو حلمت بالتغيير و غلطت يا ربي
بعدني لهلق عم صلي وصوم وتوب
قلت حرية قالوا هاي مسبة
ما عاد يشفعلي لا علي و لا يعقوب
عفت التبولة وبضهرها الكبة
والكذب والدجل والبغض بالقلوب
حملت شي مية نكسة ونكبة
وهربت ما في غير الهروب
بطلب منك عذر يا محبة
ومن كل شهيد بارض الجنوب
بس هيك مرتاح بهالغربة
متل ناسك قاعد بهالشخروب
بغرفة متل عرزال فيها شو مخبي
اشعار واوجاع وضحكات وذنوب
قاعد ومرتاح لا هم عقلبي
ناسي البلد اللي ما جاب غير حروب
عامل حالي بلد ومجلسي الحربي
بعقدو كل ما تميل الشمس عالغروب
بفضي اول كاس التاني بعبي
بحرق بسيجارتي الوراق والمكتوب .

الاثنين، 19 يوليو 2010

من هم الشيوعيين ؟


رداً على مشاركة استفزتني في منتدى صوتك الالكتروني :

"اشتقنا لناقش السنة الماضية بعض المؤتمر الحزبي تبع الشيوعيين والحوار البيزانطي اللي دار حول انقراض الشيوعيين وما الى هنالك من لطشات وهجمات وانسحابات . . .
لبلش انا لكان
مين الشيوعيين ؟ والشيوعيين انتهوا ! وهيدي الحركات ما الها طعمة "

وردي :

اولاً يا صاحبي من الشيوعيين سؤال قد تتطلب الاجابة عنه مجلدات والكل يعرف من هم الشيوعيين في العالم فكراً وعقيدة بغض النظر عما اعترى التجارب المختلفة والتطبيقات من اخطاء لا بد ان نعترف بها .
و لكن في لبنان تحديداً من هم الشيوعيين ؟ هم من اوائل الاحزاب . هم عمال التبغ في بكفيا اوائل الشيوعيين قبل ان تخلق الكتائب النازية وهم حزب فرج الله الحلو ابن حصرايل شهيد اليسار القومي وضحية عبد الناصر و السوفيات معاً وهم حزب فرج الله حنين شهيد الجامعة اللبنانية جامعة فقراء لبنان وهم حزب النقابيين من مصطفى العريس و الياس الهبر حتى حنا غريب وهم حزب جورج حاوي الذي اطلق الحرس الشعبي وجبهة المقاومة الوطنية اللبنانية قبل ان يوجد حزب الله وهم حزب مهدي عامل وحسين مروة وسهيل طويلة و غيرهم من شهداء الكلمة الحرة ومن فلاسفة وكتاب العرب المحدثين وهم حزب زياد الرحباني ومارسيل خليفة و خالد الهبر وسامي حواط وويليام نصار وبول غيراغوسيان وغيرهم من الفنانين المبدعين و هم حزب الشهداء من لولا الياس عبود وجمال ساطي وبيار ابو جودة واليكسي والياس حرب وفرج الله فوعاني ويسار مروة وميشال صليبا ومحمد حجازي وهم حزب الاسرى من انور ياسين وسهى بشارة و نبيه عواضة و غيرهم وهم تيار كمال جنبلاط الحقيقي و ابناء معروف سعد و هم كل من يظل حتى اليوم واقفاً بوجه الطائفية والرجعية و العنصرية والصهيونية .

لا اعتقد ان هكذا تجربة قد تنتهي بسهولة هي منغرسة في صميم هذا الشعب و اثبتت الانتخابات البلدية صحة هذا الكلام
هي فلاحو عكار الذين يواجهون المحادل الطائفية
هي مقاومي الجنوب الذين قتلهم من يفترض ان يكونوا رفاقهم في المقاومة
هي اكبر مكتبة في بعلبك يمتلكها احد الشيوعيين القدماء في تلك المدينة الموبؤة بالحرمان
هي علم فلسطين المعلق في قرية من قرى جبل لبنان حيث تنخر العنصرية اللبنانية جديداً
هي مناشير ومنجل ومطرقة تلصق على الحيطان في الضبية حتى اليوم
هي ابن جونيه الشيوعي وما يعانيه في محيطه
هي رفاقي الذين اعرفهم من بقاعكفرا و عيدمون و كفرعبيدا و اللبوة وراس بعلبك و خربة روحا و كفررمان وصيدا و صور و صليما وكفرنبرخ و الخنشارة و زحلة ورميش وكفر متى و راشيا الفخار وكل قرية من قرى لبنان

قد نتهم بعد كل هذا بالاغراق في النوستالجيا و اثارة العواطف ولكن مهلاً كل هذا الاطراء هو من شخص صديق غير منظم في الحزب ولكن ضنين على الحزب وتجربته
من هنا ضرورة رؤية الجوانب السلبية المختلفة في هذه التجربة التي يجدر بنا ان نوجه نقداً بناء لها وان نقوم بعمل فعال سواء اكنا منظمين ام اصدقاء ومناصرين وهذا العمل يشمل من ضمن ما يشمل :
1- اعادة نشر تاريخ هذا الحزب وتعريفه للشباب اللبناني .
2-تقوية وتفعيل وسائل الاعلام في الحزب والمنابر الصديقة .
3-اعادة تطوير الفكر والمنهج الماركسي بما يتلائم مع ظروفنا الحالية .
4-التواصل مع الشيوعيين القدماء ومع من تركوا الحزب لاسباب مختلفة ومع الاصدقاء والمناصرين .
5-الانخراط بقوة اكثر في العمل النقابي و الجمعيات الاهلية والمدنية و الدفاع عن حقوق اللاجئين الفلسطينيين و العمال الاجانب .
6-الاهتمام اكثر بالجانب الثقافي والفكري في تأهيل كوادر الحزب .
7-حل الخلافات و الانشقاقات بين الاجنحة التي تطل برأسها من فترة الى اخرى داخل الحزب باساليب ديموقراطية .

نوستالجيا نعم ولكنها نوستالجيا ليوتوبيا بدونها لن تقوم قيامة للبنان و المهم العمل على تحويلها الى واقع فعلي بوجه حيتان المال وملوك الطوائف ورجال الدين .
ليس لدينا شيء لنخسره امامنا عالم جديد لنربحه .

رسالة الى شاعر جزائري


- أخي ،
السلام عليكم ،
ايام مرت ولم اصخ السمع
لقصائدك تتلوها بصمت .
ايام مرت ،
حضرت كاسة الشاي ،
وما توفر من الخبز الناشف
والتين المغلي ،
لا لحم خنزير هنا
( وان كان موجوداً ، فلا نقود لنشتريه ) ،
اردت ان اعرف ماذا حل بحبيبتك التي لم ترها ،
ولكن قلبك المنفي حديثاً
عشق هجرتها الضاربة في اعماق الزمن .
ايام مرت يا صديقي ،
مذ مشينا على ذلك الرصيف
المنخور بالحقد ،
وكنت ترتدي معطفك الاسود ،
علك تتقي ذلك الشتاء العنصري .
اخاالك في جبال الاوراس ،
تغرس العربية في صدر الاستعمار .
ولكني ادركت للتو ان قدميك المنبثقتين من وهران ،
لم تخلقا الا لارتياد المجهول .
هل ما زلت تصقل الحجارة ،
وتغوص في مياه الشفة
لتكشف قراصنة امريكا في القرن الافريقي .
غريب انت ،
يسكنك مليون شهيد جزائري
وقاهرة عبد الناصر ،
وتقطن في دمشق كجدك عبد القادر
ثم تختبئ في قبوك المكفهر ،
كارهابي فار .
اسير في معارض الكتب
لاعثر على اسمك في ديوان مطبوع
فلا ارى سوى قصيدة لممدوح عدوان
تبقر صفحات بيضاء
لتخرج منها بجرأتك المعهودة .
ايام مرت عبرت الى ما وراء الصحراء ،
علني اعثر على طيفك
في غبار يلفح الطوارق الملثمين
فما رأيت سوى نفسي في المرآة .
اهديك موال عراقي ،
عبر اثير اذاعة انطفأت .
واراسلك عبر بريدك الاكتروني
الذي احترق في موقدة عتيقة .
فان كنت انت ،
فاكتب اسمك بالامازيغية ،
لاعرف بم اناديك .

احسان المصري

الأحد، 18 يوليو 2010

زيِّــــــــنوا الشهيد - فرقة نيسان السورية





اغنية الى نضال آل رشي
زيِّــــــــنوا الشهيد والشهيد لِنا
بعرسك يا نضــــــــال نرفع راســـــــنا
غنُّوا يا رفـــــــاق والغنا لِنا
لـــــــــدم الــشـــــــهيد الـــــروَّى ترابينا
لبيك لبنـــــــان عَ لبنـــان جينا
بترابك يا سوق الغرب زرعنا صمودنا
تجمعوا عَ الدرب والحزب لِنا
بموكب الأبطــــــــــال زهَّـــر حزبنـــا
روَّحوا الأنصار والأنصار لِنا
بيصــــنعـــوا حكايـــــــات تحكي عننا
جيناكِ فلســـــطين والقدس لينا
رفاق تموت رفاق تضل تشهد نصرنا

السبت، 17 يوليو 2010

Viva Espana

وجه السفير الاسباني في لبنان "الاخ" خوان كارلوس غافو في بيان صادر عن السفارة تحية للشعب اللبناني "كافة" ( اي بكافة طوائفه ) للدعم الذي أظهره إثر فوز أسبانيا بكأس العالم بكرة القدم للمرة الأولى في تاريخها.
طبعاً لاحظ الاخ غافو " إن لبنان كان ساحة للاحتفالات قبل وفي أثناء وبعد نهائيات كأس العالم" . مشكور على الملاحظة . طبعاً لبنان ساحة مستمرة لكأس العالم ولغيره من الاحداث .
اما بخصوص تشجيع اسبانيا وبعد خروج كل الفرق القوية فطبيعي ايضاً الم ينتبه لاعلام المانيا النازية مثلاً التي طلبت السفارة الالمانية سحبها من السوق وعن الشرفات اللبنانية . ليس غريباً على من يشجع هتلر ان يحيي فرانكو في طريقه .هذا ولم ننس موسوليني ولا سليله برلوسكوني رغم خسارتهم المريرة و ايضاً شجعنا ساركوزي رغم العنصرية التي ظهرت باستبعاد بنزيما ونصري وهما لاعبان من اصل جزائري . وعلى سيرة الجزائر كان البعض ضدها طبعاً لانها تمثل العرب والاسلام اما البعض الآخر فبرأها من الانتماء الى الاسلام لان الجزائريين يتكلمون الفرنسية او " عربية مكسورة " . وانفحط بعض الرفاق الشيوعيين بمنتخب كوريا الشمالية ( لا احد يعلم ما مصيرهم اليوم على يد الرفيق كيم جونغ ايل ) . اما الرفيق دييغو مارادونا فبرغم وشم غيفارا وصداقته مع كاسترو فهو ايضاً صديق حميم لاسرائيل ولكنه تلقى تشجيعاً لا بأس به . اتستغرب بعد كل هذا ان لا يظهر لاسبانيا مشجعين .
ويختم السفير تحيته بوصف النصر بالمشترك . هذا نصر الهي جديد نضيفه الى ما حققناه على اسرائيل وعملائها مؤخراً .
Viva Esapna


الأربعاء، 14 يوليو 2010

ملاحظات اولية

جملة ملاحظات اولية عن الصيف في لبنان :

1-الوضع الكروي : بعد مجازر كروية لم يحصل مثلها حتى في البلدان المشاركة في المونديال وبعد ان بلغ الجنون اوجه هدأ الوضع مؤقتاً الى ان يلاقي الشعب تسلية اخرى تلهيه عن الاهتمام بحقوقه .
2- الوضع النسائي : نقتبس من احمد فؤاد نجم و الشيخ امام : " مديت ايدي عالنهود اتفرج قطعت دراعي يا دراعي يانا " .
3-الوضع اللغوي : الارض بتتكلم انكليزي وبطلاقة كمان و في حال عدم الالمام باللغة الانكليزية بتتكلم فرنسي . وكل مهرجانات "لغتي" وما شابه ذلك لا تستطيع اقناع الشعب بالتكلم عربي .
4-الوضع الثقافي : المهرجانات الصيفية "شغالة" بس بلا ثقافة .